تخطى إلى المحتوى
الصفحة الرئيسية » 9 مشاريع لها مستقبل مذهل وغير منتشرة الآن (معدلات نمو متسارعة)

9 مشاريع لها مستقبل مذهل وغير منتشرة الآن (معدلات نمو متسارعة)

  • بواسطة

مشاريع لها مستقبل واعد وغير منتشرة ولكنها خلال وقت قصير ستنفجر. في هذا المقال، سوف اناقش معك بعض أفكار المشاريع المستقبلية الناجحة، ولكن قبل ذلك، حتى نستطيع التنبؤ بالمشاريع المستقبلية الناجحة. أريد منك أن تتذكر معي كيف كانت الحياة  منذ 10 سنوات تقريبا وتلاحظ كيف أصبحت الآن وكيف ساهم التطور والانترنت فى تغيير العالم من حولنا وسلوك المستهلكين.

بالفعل، لاحظنا في آخر ٣ سنوات وخاصة فترة جائحة كورونا وما بعدها، أن العالم كله أصبح يعتمد على الانترنت بشكل كلي في الحياة اليومية في مجالات مختلفة. 

على سبيل المثال، أصبح الناس يتابعون الأخبار عبر الانترنت بدلا من شراء الصحف والجرائد سابقا، وشراء الملابس وطلب الطعام وباقي احتياجاتهم عبر الانترنت بدلا من الذهاب إلى المحلات التجارية. 

 يؤسفني أخبرك أيضا أن بعض الوظائف الحالية سوف تختفي في المستقبل القريب بسبب التقدم العلمي والتكنولوجي المخيف. لهذا السبب، المشاريع المستقبلية الناجحة يجب أن تتناسب مع التطور والتغير الحادث حولنا واتجاه كل دول العالم نحو التحول الرقمي ومنها مصر والسعودية وجميع دول الوطن العربي ايضا.

ومن هنا ظهرت العديد من أفكار المشاريع المستقبلية الناجحة التي تواكب هذا التطور والتغيير ليتناسب مع سلوك المستهلك الآن ومستقبلا. هنا، سوف اناقش معك مشاريع مستقبلية لم تنفذ من قبل، وأيضا أفكار مشاريع أخرى لها مستقبل عبر الانترنت.

مشاريع-لها-مستقبل-واعد

ما هي مشروعات المستقبل أو المشاريع التي لها مستقبل مضمون؟

بسبب أن العالم بأكمله يتجه نحو استخدام التكنولوجيا فى كافة المجالات والصناعات، وأيضا اتجاه الحكومات للحد من التلوث البيئي وترسيخ مفهوم التحضر للأخضر و مبادارات زيرو نفايات.

بالإضافة إلى ذلك، تطور الذكاء الاصطناعي والروبوتات. فهذا كله، يعطينا بعض الدلالات على المشاريع التي ستصبح ضرورية في المستقبل القريب ومنها:

  • مشروعات بيع المنتجات الصديقة للبيئة Eco-friendly Products.
  • تعلم لغة البرمجة والذكاء الصناعي.
  • مشروعات في الزراعة الحديثة Regenerative agriculture.
  • مشروعات الطاقة النظيفة والمتجددة.
  • تطوير المنازل الذكية وخدماتها.
  • صناعة الأطراف الصناعية، عن طريق إدماج الطباعة ثلاثية الأبعاد.
  • مشاريع الروبوتات التي تستخدم فى أعمال النظافة وغيرها، مثل روبوتات تنظيف المنازل.
  • مشاريع إعادة تدوير المخلفات.
  • مشاريع الواقع الافتراضي.
  • مشاريع التجارة الإلكترونية.
  • مشاريع الدروب سيرفيس.
  • مشاريع عمل تطبيقات للهاتف التي تخدم كل المشاريع المستقبلية. مثل، تطبيقات للتحكم فى أجهزة المنازل والأبواب، وتطبيقات أخرى غيرها.

9 مشاريع لها مستقبل وغير منتشرة في البلاد العربية

1. من مشاريع المستقبل: إنشاء محطة شحن للسيارات الكهربائية

بالطبع الجميع يعلم مدى انتشار فكرة السيارات الكهربائية في العالم كله. بدأت شركات السيارات العالمية بإنتاج خطوط كاملة لصناعة السيارات الكهربائية مع تزايد الطلب عليها.

مازال هذا المشروع غير مشبع وغير منتشر بالصورة الكاملة فى مصر وبعض الدول العربية، ولكن فى المستقبل القريب سيزداد أعداد محطات شحن السيارات الكهربائية بمعدل كبير.

إحصائيات توضح مستقبل سوق السيارات الكهربائية

طبقا لموقع Statistia، من المتوقع أن تصل الإيرادات في سوق السيارات الكهربائية إلى 457.60 مليار دولار أمريكي في عام 2023.

من المتوقع أن تظهر الإيرادات معدل نمو سنوي يبلغ 17.02٪ ، مما ينتج عنه حجم سوق متوقع قدره 858.00 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2027.

من المتوقع أن تصل مبيعات الوحدات في سوق السيارات الكهربائية إلى 16,206,900 مركبة في عام 2027.

و لذلك في المستقبل القريب من المتوقع أن تحتل هذه السيارات حجم أكبر من سوق السيارات عامة. ومع زيادة انتشارها ستحتاج ايضا الى العديد من الخدمات المتعلقة بها وبالأخص محطات الشحن. 

نظرة مستقبلية عن مشروع وحدات شحن السيارات الكهربائية

فى يناير 2023، وصل عدد وحدات شحن السيارات الكهربائية إلى 1,733,700 مركبة في العالم، ويتوقع أن يزداد الرقم ويصل إلى 2,799,500 في عام 2027.

أرباح مشاريع وحدات الشحن، في يناير 2023، وصل إجمالي الأرباح الصافي الى 2.41 مليار دولار، ومتوقع أن يصل الى 8.03 مليار دولار بحلول عام 2027.

لهذا السبب، يعتبر هذا المشروع من المشاريع التي لها مستقبل ممتاز، بالإضافة الى سهولة البدء في تنفيذ المشروع فى الوقت الحالي عن الوضع مستقبلا. 

2. مشروع الطباعة ثلاثية الأبعاد من المشاريع المستقبلية الناجحة

هل سمعت أو قرأت من قبل عن الطباعة ثلاثية الأبعاد؟ 

إذا كنت سمعت عنها من قبل فأنت تعرف مدى أهميتها. هذه التقنية سوف تحدث أثر هائل في كل مجالات الصناعة وستحل محل ماكينات الصناعة التقليدية التي تحتاج إلى اسطمبات و قوالب.

يوجد أجهزة مختلفة ومتنوعة من الطابعات على حسب الغرض منها. لذلك يوجد منها طابعات كبيرة الحجم تستخدم في المصانع. وايضا، طابعات صغيرة يمكنك استخدامها على نطاق أضيق في مشاريع صغيرة من منزلك.

هي عبارة عن طابعة في حجم صندوق كبير ومتصل بجهاز الكمبيوتر وبرنامج سوفت وير خاص بالطابعة. وايضا تستخدم المواد الخام أو بكر خيوط بلاستيكية في إنشاء المجسم وتسمى فيلمنت Filaments.

بعد ذلك تقوم بتصميم أي مجسم أو أي شكل على صيغة ملف STL. ويمكنك ايضا، الحصول على ملفات جاهزة مجانا من على مواقع الانترنت للعديد من المجسمات والاشكال، أو ايضا، يمكنك شراء سكانر مخصص للطابعات ثلاثية الأبعاد وعمل مسح لأي مجسم تريد صناعته.

ثم بعدها تضع الفيلمنت في الطابعة وتعطي الأمر للطابعة بتصميم هذا المجسم باحترافية عالية وفي خلال وقت قصير جدا تحصل على المجسم كامل.

لماذا يعتبر مشروع الطباعة ثلاثية الأبعاد من المشاريع المستقبلية الواعدة؟

في عام 2021، وصل حجم سوق الطباعة ثلاثية الأبعاد في العالم إلى  13.84$ مليار دولار، وبحلول عام 2025 من المتوقع أن يصل حجم سوق الطباعة ثلاثية الأبعاد في العالم إلى 50 مليار دولار.

تدخل الطباعة ثلاثية الأبعاد في العديد من الصناعات المختلفة ويمكنك البدء في تنفيذ فكرة في تخصص صناعي محدد ، على سبيل المثال لا الحصر:

  • مشروع طباعة لعب الأطفال ثلاثية الأبعاد.
  • مشروع طباعة كفرات الموبايل والهاتف المحمول.
  • طباعة الأكسسوارات والحلى.
  • الديكورات والتحف.
  • طباعة الأطراف الصناعية فى جسم الانسان. بالفعل قد بدأت هذه الصناعة فى الولايات المتحدة الأمريكية والدول الأوروبية.
  • مجالات الطب وطب الاسنان مثل صناعة التثبيتات.
  • لا تحتاج الى رأس مال كبير لتنفيذ المشروع، فيمكنك شراء طابعة بسيطة بأسعار تتراوح بداية من 5000 جنيه مصري من على أمازون.
  • إمكانية تنفيذ المشروع من المنزل.
  • عمل تصميمات معقدة للغاية بدقة عالية.
  • لا يحتاج إلى عمالة كبيرة. مجرد شخص يتحكم في الجهاز فقط.

اقرأ ايضا: مشاريع مربحة للنساء من المنزل

3. التنقل المصغر من مشروعات المستقبل الواعدة

مشروعات-التنقل-المصغر-فى-المستقبل

التنقل المصغر هو كلمة جديدة للكثيرين منا، وهي تعني استخدام مركبات خفيفة الوزن تعمل بسرعة أقل للتنقل.

كما نعلم، أننا أصبحنا نواجه الكثير من المشكلات المتعلقة بالزحام وحركة المرور. أتجهت الحكومات في الدول العربية والعالم كله الي الحلول البديلة ومصادر الطاقة النظيفة لحل أزمة حركة المرور وتكون صديقة للبيئة فى نفس الوقت.

لهذه الأسباب، تعتبر مشاريع التنقل المصغر أو التنقل الصغير، أحد الحلول المستقبلية المطروحة بقوة لزيادة حركة المرور . 

مثل الدراجات الإلكترونية للتنقل الصغير، يتم استخدام الدراجات البخارية الكهربائية ودراجات الدواسة الكهربائية و السكوتر. لذلك، يعتبر هذا المشروع مستقبل النقل الحضري. 

  • أعمال تأجير التنقل الصغير.
  • تطوير وبيع مركبات Micro Mobility مثل السكوتر و العجلات الكهربائية.
  • تطوير التطبيقات والنظام الأساسي التي تخدم على مشاريع التنقل المصغر Micro-Mobility.

4. مشروع إعادة تدوير البلاستيك

فكر في جهاز يحول جميع النفايات البلاستيكية إلى أجزاء بلاستيكية جاهزة للاستخدام للطابعات ثلاثية الأبعاد، وبعد ذلك يمكنك بيعها كمواد خام للطباعة الثلاثية. أيضا، يمكنك إعادة تدوير البلاستيك المستخدم واستبداله بأكياس جديدة ونظيفة أو أدوات مائدة بلاستيكية وبيعها للمطاعم والكافيهات. 

البلاستيك، كمادة خام مجانية متواجد في كل مكان حولنا، تحتاج فقط إلى جمعه ومعالجته وبيعه من أجل الربح، خاصة بالنظر إلى كمية البلاستيك “المجاني” في القمامة. 

ولذلك، قد تكون هذه فرصة جيدة لك للقيام بشيء من أجل البيئة خاصة مع اتجاه حكومات بلادنا العربية والعالم كله إلى زيرو نفايات.

5. مشروعات الطاقة المتجددة والنظيفة


لا شك أن العالم قد تقدم أكثر من أي وقت سابق، لكن ما زلنا نواجه الكثير من المشاكل في الوقت الحالي. تعتبر الطاقة مشكلة كبيرة في العديد من البلدان، وخاصة بالنسبة للأسواق الناشئة.

لتوليد الطاقة، لا تزال بعض الدول تعتمد على مصادر الطاقة التقليدية مثل محطات الطاقة المائية والنووية والفحم. من المفترض أن يكون توليد الطاقة من هذه المصادر خطيرًا على بيئتنا (يقول الخبراء).

في الناحية أخرى، اتجه العالم باستخدام مصادر الطاقة المتجددة التي يمكن من خلالها إنقاذ البيئة. لذلك، مشاريع الطاقة المتجددة تعتبر فرصة جيدة لكل من يريد تنفيذ مشاريع لها مستقبل واعد.

يوجد العديد من أفكار المشاريع المرتبطة بالطاقة النظيفة مثل ألواح الطاقة الشمسية. حدد فكرتك وادرسها جيدا، ثم ابدأ فى تنفيذها.

6. روبوتات تنظيف المنزل والمكاتب من المشاريع المستقبلية الغير منتشرة

تستخدم روبوتات التنظيف كمساعد للموظفين البشريين، وتلغي حاجة العمال إلى أداء العديد من المهام البسيطة والمتكررة. وأيضا تسمح لهم بالتركيز أكثر على المهام المعقدة كثيفة التفكير التي لا تستطيع الروبوتات القيام بها (على الأقل في الفترة الحالية).

من المتوقع أن يسجل سوق المكانس الكهربائية الروبوتية معدل نمو سنوي مركب قدره 31٪ خلال فترة التوقعات، 2022-2026، طبقا لاحصائيات الاتحاد الدولي للروبوتات (IFR). هذا المشروع سوف يشهد نمو سريع فى المستقبل القريب فى بلادنا العربية، وهذا بالطبع، يشجع الشركات على الاستثمار في السوق.

  • مشروع روبوتات تنظيف الأرضيات
  • مشاريع روبوتات تنظيف مجاري الهواء
  • روبوتات تنظيف النوافذ

مشاريع لها مستقبل عبر الانترنت

7. مشروع الدروب شيبينج

الدروب شيبينج هو نموذج من نماذج مشاريع التجارة الإلكترونية الناجحة حاليا وفى المستقبل، تقوم فيها بالتسويق وبيع المنتجات على الانترنت دون شراء أي كمية من البضائع أو تخزينها لديك أي انك تقوم بدور الوسيط بين المورد والمشتري.

الدروب شيبينج يشبه التسويق بالعمولة إلى حد كبير، ولكن الاختلاف الرئيسي يكمن في أن الدروب شيبينج يحتاج الى متجر إلكتروني تعرض فيه المنتجات والخدمات كأنها ملك لك والعميل يتعامل معك على أنك التاجر.

أما فى نموذج التسويق بالعمولة، تقوم بالتسويق للمنتجات من خلال أكثر من قناة مختلفة كـ حسابات التواصل الاجتماعي وقنوات اليوتيوب أو موقع إلكتروني. وهنا، العميل الذي يشتري المنتج يعرف أنه ليس ملك لك، وأنما تقدم توصيات عن المنتج فقط.

في البداية، تعرض المنتجات للبيع وعندما يقوم المستهلك بشراء المنتج تقوم بإرسال تفاصيل المبيعات إلى المورد. بعد ذلك، يقوم المورد بتجهيز المنتج وعملية الشحن الى العميل بشكل تلقائي دون أي تدخل منك وتحصل على نسبة ربح من البيع. وهذا ما تقدمه برامج وتطبيقات مثل موقع شوبيفاي يقدم برنامج دروبشيبينج أوتوماتيكي Automated Dropshipping.

لماذا يعتبر مشروع الدروب شيبينج من المشاريع التي لها مستقبل؟

وفقا لموقع Oberlo، من المتوقع أن يصل سوق دروبشيبينغ العالمي إلى 196.78 مليار دولار في عام 2022، بزيادة بنسبة 23.7 % عن عام 2021.

بل ايضا، من المتوقع أن يستمر هذا الرقم في الارتفاع في السنوات القادمة، متجاوزا 200 مليار دولار لأول مرة في عام 2023، ليصل إلى 243.42 مليار دولار.

تشير البيانات إلى الزيادة المستمرة والسريعة. من المقرر أن يحقق حجم سوق دروبشيبينغ مزيدا من النمو، ليصل إلى 301.1 مليار دولار في عام 2024 و372.47 مليار دولار في عام 2025.

مشروع الدروب شيبينج يعتبر من المشاريع التجارية المستقبلية الناجحة، ولكنه يحتاج إلى الوقت والجهد مثل أي مشروع تجاري آخر. و بالرغم من إمكانية البدء برأس مال قليل، ولكن أيضا الأرباح تعتبر ليست كبيرة بالمقارنة بإنشاء متجر إلكتروني خاص بك.

8. مشروع فكرة تطبيق هاتف يخدم المستهلكين

مشروع-فكرة-تطبيق-هاتف-مربح

مشاريع تطبيقات الهاتف تربح الكثير من المال بالعديد من الطرق المختلفة. ولكن، يجب أن تاتي بفكرة تطبيق جيدة مفيدة للمستخدم وتقدم حلول للمشاكل التي تواجه الأشخاص. أو يمكنك البحث عن تطبيقات الهاتف الموجودة وإنشاء نسخة أفضل منه فيها بعض المزايا التى تخدم العملاء.

أصبح ملايين الأشخاص حول العالم يستخدمون الهاتف المحمول أكثر من أي شئ آخر لتسهيل أعمالهم وتصفح الانترنت والتسلية والعديد من الاستخدامات الأخرى. لذلك ظهرت العديد من تطبيقات الهاتف التي تقدم مزايا عديدة للمستخدمين مثل :

  • تطبيق الآلة الحاسبة.
  • تطبيقات الاكسل. 
  • تطبيقات الالعاب.
  • تطبيقات تعليمية للأطفال.
  • تطبيقات توصيل الطعام.
  • تطبيقات الترجمة.
  • تطبيقات تحرير وتعديل مقاطع الفيديو، والعديد من الأفكار المختلفة التي تساعد المستخدمين او تحل مشكلة معينة لديهم.

لماذا تعتبر فكرة إنشاء تطبيق من المشاريع التي لها مستقبل ناجح؟

سأعطيك أرقام تثبت لك ذلك. وفقا لبيانات من Sensor Tower، في خلال النصف الأول من عام 2019 بلغ الإنفاق على متجر جوجل بلاي وأبل ستور حوالي 39.7 مليار دولار وتعتبر هذه زيادة بنسبة 15.4 % عن نفس الفترة من العام السابق.

بالإضافة إلى ذلك، يتزايد استخدام تطبيقات الهاتف وأصبحت شئ أساسي في حياة الكثيرين. طبقا لإحصائيات App Annie أنه بين عامي 2016 و2018، زادت فترات الوقت المستغرق في استخدام المستخدمين للتطبيقات بنسبة 50%، في حين زادت التنزيلات والتحميلات بنسبة 35%. 

والتقارير الحديثة تشير الى أن، بحلول عام 2026، سوف يصل حجم الإنفاق في سوق تطبيقات الهاتف وتشمل الاشتراكات والتطبيقات المدفوعة الى 233 مليار دولار على متجر جوجل بلاي وآب ستور بمعدل زيادة 177%.

وهذا يدل على أن مشروع إنشاء تطبيق للهاتف من المشاريع المستقبلية الممتازة التي سوف تحقق المزيد من الأرباح. 

مصادر الأرباح من مشروع إنشاء التطبيق؟

تستطيع الربح من مشروع تطبيق الهاتف بأكثر من طريقة:

  • عمل تطبيق مجاني يشمل بعض المميزات المدفوعة. مثل تطبيق لعبة Clash Of Clans حيث يعرض التطبيق بعض الكروت والمميزات المدفوعة داخل التطبيق.
  • عمل تطبيق مجاني بالكامل و جني المال من خلال الاعلانات المدفوعة فى برنامج جوجل ادموب.
  • عمل تطبيق مدفوع. بحيث لا يحصل المستخدم على التطبيق أو تحميله إلا بعد دفع المال.
  • عمل تطبيق وعرض اشتراكات شهرية مدفوعة.
  • إمكانية الوصول لملايين من العملاء والمستخدمين حول العالم
  • تكاليف تنفيذ المشروع لا تعتبر كبيرة بالمقارنة بالمشاريع التقليدية الأخرى
  • وجود أكثر من طريقة لكسب المال من خلال هذا المشروع
  • بالنسبة للخسائر، إذا لم تنجح فكرتك، يمكنك بعد ذلك بيع التطبيق على منصات بيع المواقع الإلكترونية والتطبيقات بل ويمكنك بيعة بسعر مغري ومربح ايضا.

9. مشروع بيع المنتجات على الانترنت

سابقا، كان من الصعب البدء في مشروع تجاري خاص بك نظرا لعدة أسباب مثل تكاليف إيجار المحل تجاري والتراخيص ورأس المال اللازم والعمالة والكثير من الأشياء الأخرى.

ولكن الوضع اختلف نهائيا بعد انتشار الانترنت والتطور التكنولوجي الحالي. أصبحت فكرة إنشاء مشروعك التجاري الخاص أسهل بكثير لأنك لا تحتاج الى كل الشروط السابقة لتبدأ مشروعك من خلال الانترنت.

لذا، ما هي أفضل المنتجات الواعدة التي يمكنك بيعها على الانترنت؟

سوف اتناقش معك بالدليل والاحصائيات عن أفضل المشاريع التجارية التي لها مستقبل على الانترنت. تناقشت بالتفصيل عن أفضل المشاريع التجارية فى مصر والسعودية في مقال سابق، ولكني سأعرض سريعا هنا أمثلة على المشاريع المربحة والمستقبلية.

  1. بيع الالكترونيات والأجهزة الإلكترونية من المشاريع المستقبلية المربحة. ابدأ في بيع فئة معينة من المنتجات مثل التخصص في بيع اكسسوارات هواتف سامسونج او ابل.
  2. بيع الملابس والاكسسوارات الحريمي عبر الانترنت.
  3. بيع لعب الأطفال. ابدأ في شريحة لعب الأطفال التي تستهدف تنمية القدرات العقلية والذهنية مثل ألعاب المنتسوري. هذه الالعاب عليها طلب كبير جدا ولها مستقبل واعد مع انتشارها في البلاد العربية

نصائح أخيرة في اختيار فكرة مشروعك المستقبلي

أصعب شيء يمكن التنبؤ به هو المستقبل، خاصة إذا كنت تحاول معرفة ما يحدث في الاقتصاد الحالي. لا توجد طريقة لمعرفة ما يخبئه مستقبل الأعمال التجارية والمشاريع المستقبلية، ولكن هناك عدد قليل من الشركات الناشئة التي ستزدهر في المستقبل القريب. 

كل عام، يتم تأسيس الآلاف من الشركات، ومع ذلك تفشل ثمانية من كل عشرة لأسباب مختلفة. لذلك يجب عليك خطة عمل استباقية محكمة للحفاظ على هوامش الربح و نجاح مشروعك.

يجب عليك أن تستثمر وقتك ومجهودك وطاقتك في فكرة شروعك حتى تستطيع إنجاحها وتأمين مستقبلك. عند اختيارك فكرة مشروع معين، يجب عليك دراستها جيدا ودراسة السوق ومتابعة أخبار تطورات المجال حول العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.